2012-04-05

تصنع ♥ احلامها ♥ بفرشاتها

رغم عدم الترتيب
ورغم ان مجاش في بالنا اننا ممكن
نعمل حاجه مع بعض
حابينا نفاجأكم
بعمل مشترك
انا ومنى فراشتنا المميزة 
نكتب عن حدث الالوان بالنسبه إلينا
وبرؤيه مختلفه
 مدونه مونى


تأتى كل صباح وجهها ممتلأً بالنور وبهجتها ساطعه هى كذلك دائمآ منذ ان احبت ذلك اللون الذي يبهجها ويجعلها تري كل شئ بوضوح لا يشغلها في التفكير عن اى لون اخر سيليق عليه فكل الالوان تحقق الغرض .......
فحياتها عباره عن صفحه بيضاء تستطيع ان ترسم فيها كل الألوان ااتى تسعدها
وكل لون يمثل حلم من احلام حياتها حلمآ نقيآ مثل قلبها....

تمسك دفاترها , ألوانها , فرشاتها ... تنظر إليهم بحب ,,, اليوم سترسم حلماً جديداً
تهم بالتمسك جيداً بالفرشاه تفكر تبتسم ، هى تعلم انها من تصنع الوانها لتزين بها تلك الاحلام ،فتغمض عينيها قليلاً وتتمتم ببعض الاغانى التى تحبها.

تعيش قليلاً بداخل حلمها هى تحب ان تري وجوهاً مبتسمه لذلك تضيف هذا الى حلمها كل مرة لكنها في بعض المرات تري اشخاصاً تجلس وحيدة ،، وترى وجوهاً كثيرة بلا ملامح ،، تراهم يحبون تلك اللونين الاسود والرمادى بشدة
تقترب أكثر لتسأل عن سر اللون الأسود .....
لترى أنه لون الإرهاق والوجع
مُرهَهقةٍ قلوبهم لدرجة عجز شفاههم عن الإبتسام .....
الأسود عندها مختلف
لكنها لاتفكر فيه الا حينما تريد ان تظهر اقل وزناً او مودها متقلب او انها ذاهبه الى سهره ما فهو يمثل الشياكه في عالمها الواقعى ،،،،لكن في احلامها هما لونين لايتماشوا مع بساطتتها وشفافيتها ...

تفتح عيونها وتري ان الالوان الاخري اكثر بهجه  فترسم وجوها أكثر سعادة ، وجوهاً تملئ الحياه وليست الحياه تملئها .....
كم تتمنى أن تكون الحياة كتلك الدفاتر بيضاء لتعطى كل الشخص ابتسامه بلون احلامه ابتاسمه تجعله اكثر اشراقاً .....

فجأة نظرت الى اعلى دفترها الابيض شعرت بان هذا الجزء يحتاج الي لونآ تعشه  
هى ترتاح الى لون السماء الازرق واللبنى وتلك الدرجات المتناسبه مع روحها
تري في السحاب رغباتها الممزوجه وعباراتها التى ترددها دائماً سأنجح سأحقق احلامى تنسجها لها طيورآ ملونه بكافه الألوان
فتذكرت حبها لطبيعه
 
فنظرت الى السحاب ووجدت مكاناً خالياً علي اقصي يمين الصفحه
 فشعرت بان هذا الجزء يحتاج الي بعض الالوان
لونا كـ لون الشمس الصفراء
فحبها له يجعلها تري فيه طبيعتها
لذلك هى لا تكره اللون الاصفر مثلما يكره البعض
تري في هذا اللون دافئا مُشرق بالحياة
ترسم شمساً بخيوط ذهبية
مُتمنية أن تصل دفئها لقلوب أرهقها السواد

هكذا إكتمل حلمها بــ سماء صافية وشمساً دافئة
وجوه كثيرة مبتسمه

لا تريد شيئا آخر الآن فقط صنعت احلامها بفرشاتها الصغيره
وضحكاتها المتلألأه باللون الاخضر الذي تحمل به خيرها وتكتفي.
____________

اضغط