2014-07-01

فقط جوليت/ رقصه بلا هاويه



علي مسرح ربما يشبهه في كيانه حياه لم تكتمل بعد، كنت الوح بيدي للجمهور وابدأ بالاستعداد 
لطرح قصتى كرقصه ، ولكنى اسير الآن باتجاه نهايه المسرح وانا لا اشعر بقدماي اطرافي متجمده ، و مطلوب منى ان ارقص لمده ساعتين اجسد فيهم كيف ان جولييت ضحت من اجل حبها ،انها رقصه على حافه الخطر ، رقصه اوشك بها ان انهى حياتي ،التوءات كثيرة ، ودوران اكثر ، وارتفاعات جانبيه 
و روميو لم  يدخل اطار الرقصة بعد ، روميو اين انت اطرافي تجمدت ولم تاتي بعد لتنساب حركاتنا وكاننا جسدا واحدً ، او رقصه واحده ، نعم انا وانت رقصه واحده رقصه محفوفه بالتخاريف ،رقصه لن يستطيع تكررها احد بعدنا.
 التصفيق اشتد يا رميو وانت لم تظهر بعد ... لم يحدثني احد ان جولييت ستكون وحيده لنهايه الرقصة
لقد ذكروا اسمك انا متاكدة من ذلك!

  لقد اجهد جدااا من الرقص 
والاشخاص السيئين في القصه محاطين بي بدونك
ايضا الاشخاص السيئين في الحياه اكثر منهم ، ولكنى لم اعد احتمل لقد طعنت الف مرة  والمسكينة جولييت تعتقد انها كانت مظلومه ، افقها يا روميو من غفلتها دعها تنظر لعالمنا لتدرك الفرق ، لا شخصا مثلك يوجد لا اشجار ربما لا بشر.
  دعها تعلم الحقيقة منك انت ، دعها تعلم انها مهما رقصت ستظل  الفتاه التي يريد نيلها الجميع ، دعها تستيقظ من احلامها ، حين كنت انهى اخر ارتفاعه من اخر طرف للمسرح وحيث انى سارتفع وادور كثيرا.
وسط ارتفاعتى دخل روميو وانتشلني  وارتميت في أحضانه حضنا تلو الاخر دون الشعور بكيت ، لم اعد افرق بين رقصي وواقعي لقد غدر بي يا روميو لقد توجعت وتألمت كثيرا اين كنت؟ ، ابتسم واكمل الرقصة معى لننتهي منها ،لقد تاخر الوقت كثيرا ولا مغزى من دخولك في النهاية لانقاذي  كنت افضل ان انهى قصتي بشكل مأساوي افضل من تلك النهاية المغتصبة لفكر المتفرجين متفرجين اي متفرجين الذين افكر في اغتصاب فكرهم انهم يشاهدوني وانا اكبل من الاخرين طوال الرقصة دون ان ينقذوني انهم يصفقون لكل شخص يحاول الاسَاءةً إلي، لا يعبئون بي وانا لست سوى مجسده لاحد ابطال القصص التي يحبونها.
دعنى اعلمك ان اغتصاب الروح يألم قبل الجسد يا روميو وانا ورحى ملت وربما تكون انتهت لنهايه القصه، لا معنى لان نظل نري ظلينا والشمس لم تشرق بعد ، لا معنى من وجودك الان بجانبي وقد رحلت روحى واستسلمت لسلب، لاجدوى صدقنى
سوي ان تفيق وتعلم انك تركتنى بلا اي ضمير...

الرقصه قاتله ومميته لبعضنا ، الرقصه كافيه لان تنهى حياتى وحياتك دون اى عناء مناا سنجد انفسنا في عالم آخر ربما انت تفضل فيه اخرى وانا اري شخصا اخر لايشبهك لايترك يدى لايدعنى افلت منه مهما كانت كثرة حركاتى الدوائريه 
شخصا ينتشلنى من اول دقيقه شخصا اري النور فيه ويري الحلم بي ، شخصا يمد روحى بروحه...

جولييت اسفه لانى حاولت ان اجسدك لجمهورا لا يقدر حجم قصه حب كحبك جمهور لا يري في قصتك الا وجها واحدا
جمهور لن يصدقك مثلما لم اصدقك انا واحسست بضعفك ، اسفه لانى اخذت قصتك وحولتها لتصبح قصتى مع بعض التعديلات الضروريه ، ان كان خاب ظنك بي فانا خائبه الظن بكِ منذ البدايه ومنذ ان علمت ان روميو لم يفعل المستحيل لابقائك
والحفاظ عليكى ومع ذلك ضحيتى من اجله ، خائبه لان مطلوب مننا دائما ان نكون المضحين وان نكون كل شئ كل شئ لهم
وهم لا شئ لنا ....       

عزيزى روميو ربما انت تعتقد اني كجولييت انتظرك وسانتظرك لنهايه، لكن طاقتي فرغت من انتظارك ولم اعد اقوى على احراق نفسي اكثر من ذلك،احبنى يا روميو لكن اتركني لاحب غيرك.
اضغط